وكيل وادي حضرموت عصام الكثيري في لقاءه  بالشركات الوطنية المختصة في مشاريع الطرق : لدينا خطط طموحة لسفلتت ما يصل لـ  500 كم في عموم مديريات وادي حضرموت في السنوات القادمة.
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/خاص - الاحد 16/فبراير/2020
streets.jpg
الكثيري : يجري حاليا تنفيذ 4 مشاريع لسفلتت طرق استراتيجية في الوادي بكلفة أجمالية تجاوزت 13 مليون دولار
 
قال وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري ان لدى السلطة المحلية بوادي حضرموت والصحراء خطط لتنفيذ مشاريع سفلتت لطرق داخلية و دولية و في الشريط الصحراوي تصل الى 500 كم في عموم مديريات الوادي والصحراء في السنوات القادمة في أطار مشاريع التنمية المستمرة و الممولة من حصة المحافظة من مُبيعات النفط .

و أشار الكثيري لدى لقاءه صباح اليمن بممثلي الشركات المحلية و الوطنية المتخصصة بمشاريع سفلتت الطرق ، ان السلطة المحلية تنفذ حاليا 4 مشاريع كبرى في مجال سفلتت الطرق ، بكلفة أجمالية بلغت 13 مليون و 242 الف و 123 دولار  من أجمالي 91 مشروعاً تنمويا جاري العمل في تنفيذها بكلفة أجمالية بلغت 38 مليون دولار بتمويل من السلطة المحلية مضيفاً أن  المرحلة القادمة ستشهد تنفيذ مشاريع سفلتت 10 كم في كل مديرية من مديريات الوادي والصحراء بالإضافة لمشاريع الطرقات السريعة الرابطة بين مديريات المحافظة و المشروع الاستراتيجي للخط الصحراوي الرابط بين مديريات الشريط الصحراوي من مديرية رماه حتى العبر بطول 360كم  .

و أشار الكثيري في كلمته أن لقاء السلطة المحلية بالشركات الوطنية المتخصصة من مشاريع الطرقات جاء من أجل إيضاح رؤية السلطة المحلية لهذه الشركات  لتقديم عروضهم الفنية و المادية و التسهلات و الامتيازات التي ستقدمها كل شركة ، موكداً ان كل المشاريع ستطرح في مناقصات عامة وشفافة تتنافس عليها جميع الشركات ، موكدا على أهمية تقديم الشركات لملفاتهم على أن تتضمن شرح لإمكانيات الشركة والخبرات السابقة لها بالإضافة الى شهادات الخبرة والتصنيف .

و في اللقاء الذي حضره أعضاء لجنة المناقصات والمشاريع بوادي حضرموت أوضح الدكتور علوي بن يحيى مدير عام إدارة الاشغال العامة ان مشاريع الطرق تحظى بأهتمام خاص من قبل السلطة المحلية بالوادي والصحراء موضحاً إلى ان إدارة الاشغال ستعمل على مراجعة دقيقة لكل ملفات الشركات للإطلاع على إمكانياتهم الفنية من أجل ضمن استمرار اعمال المشاريع و تنفيذها بالمواصفات الفنية الخاصة بذلك .
 

و تخلل اللقاء جملة من المداخلات و النقاشات حول مشاريع سفلتت الطرق و استلام لملفات الشركات الوطنية المتضمنة معلومات حول إمكانيات تلك الشركات والخبرات السابقة لها.



هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة