الرئيس هادي .. هكذا يتجدد عطاؤه لحضرموت
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/مقال: محمد سالم بارمادة - الأربعاء 10/إبريل/2019
news_20190410_10.jpg
رغم انف الانقلابيين الحوثيين الإيرانيين وكافة المتآمرين الآخرين على الشرعية اليمنية يتجدد عطاء فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي لحضرموت وأبنائها, وتتضاعف انجازاته التي ينحاز من خلالها إلى كل أبناء اليمن,ونحن أكثر اطمئناناً وفخراً, وبالتالي يلتف كل أبناء اليمن خلف قيادته الحكيمة يداً بيد لاستكمال تحرير ما تبقى من محافظات مغتصبة, ولتخفيف معاناة كل اليمنيين .
إن قرار فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور بعقد جلسات مجلس النواب بمحافظة حضرموت وبالتحديد بمدينة سيئون يعتبر احد عطاءات الرئيس هادي لحضرموت بساحلها وواديها, وفي الوقت نفسه يعتبر حدث تاريخي بكل ما تحمله الكلمة من معنى, حدث يثبت إن حضرموت بساحلها وواديها تعيش حالة من الأمن والأمان, حدث يجب أن يتمسك به أبناء حضرموت وان لا ينساقوا وراء من يبع لهم الوهم في أسواق النخاسة وما أكثرها هذه الأيام .   
تشريف فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي بعقد جلسات مجلس النواب لحضرموت إنما هي رسائل للقريب قبل البعيد,رسائل أراد فخامته أن يقول من خلالها إن حضرموت تنشر السلام, وتقدم نموذجاً رائعاً لكل محافظات الوطن, وهاهي حضرموت قد لملمت جراحها, وضمدت أوجاعها, واحقنت دماء أبنائها, ونبذت الفتن والصراعات التي أفنت دولاً ومزقت أوطاناً وشردت شعوباً, فهكذا  مناسبات تقوى حضرموت وتشتد سواعدها وتحصن نفسها ضد كل من ينال من وحدتها .
حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد .الأمن والاستقرار والازدهار




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة